الاحتلال يمنع مقدسيين من السفر بزعم انتمائهم لحماس

الخميس 15 ديسمبر 2016 12:45 م بتوقيت القدس المحتلة

الاحتلال يمنع مقدسيين من السفر بزعم انتمائهم لحماس

قناة الأقصى-القدس المحتلة

منعت سلطات الاحتلال الصهيوني، خمسة مواطنين مقدسيين، من السفر بحجة نشاطهم في حركة المقاومة الإسلامية "حماس".

وقالت صحيفة "يسرائيل هيوم" العبرية، إن وزير الداخلية الصهيوني ارييه درعي، وقّع أمس الأربعاء، على أوامر تقضي بمنع خمسة مواطنين فلسطينيين من شرقي القدس من مغادرة البلاد، لمدة ستة أشهر، بذرائع "أمنية" وعلى خلفية نشاطهم في حركة المقاومة الإسلامية "حماس".

وزعمت الصحيفة العبرية في عددها الصادر اليوم الخميس، أن القرارات جاءت عقب ورود معلومات استخبارية، تفيد بأن الممنوعين من السفر يستغلون الأمر لـ "دعم نشاطات إرهابية".

وتابعت: "وحسب المعلومات التي تم عرضها أمام وزير الداخلية، فقد قام الخمسة بنقل أموال من دول مختلفة إلى حماس؛ لترسيخ ودعم التنظيم داخل إسرائيل، ودعم مشروع المرابطين في المسجد الأقصى".

وقال درعي إن "القرار الذي اتخذتُه يهدف إلى صد كل نشاط يستهدف أمن الدولة"، على حد قوله.

وتفرض سلطات الاحتلال إجراءات قاسية بحق المواطنين المقدسيين على خلفية تصاعد الاحتجاجات في مدينة القدس، منذ اندلاع انتفاضة القدس أكتوبر 2015، بسبب إصرار مستوطنين يهود على مواصلة اقتحام ساحات المسجد الأقصى، تحت حراسة أمنية مشددة.