تريد أن تهرب من جحيم البصمة؟ .. إليك الحل

الثلاثاء 29 نوفمبر 2016 02:52 م بتوقيت القدس المحتلة

تريد أن تهرب من جحيم البصمة؟ .. إليك الحل

أصبحت البصمة الإلكترونية في مجال العمل تشكل هاجساً لبعض الموظفين والموظفات، حيث تجبرهم على التقيد بالحضور والانصراف في الوقت المحدد، إلا أن ذلك لم يمنع بعض الأشخاص من التحايل على النظام لتمكين مَن يرغب في الهرب من تحقيق غايته، وذلك بابتكار أصابع مطاطية مصنوعة من السليكون تستنسخ بصمة اليد أو تطبعها.

وقد قال أحد الموظفين الذين يستخدمون تلك التقنية: يسافر بعضهم إلى دول في شرق آسيا لاستنساخ البصمة ويدفعون مبالغ باهظة لذلك، رغم أن تلك التقنية التي تعتمد على مواد مثل السيلكون والشمع متوفرة أيضاً في الخليج، ويقوم بها مزورون متمرسون لقاء مبالغ زهيدة قد لا تتجاوز 70 ريالاً. وفقاً لـ "الوكالات".

وأضاف الموظف: لا يستغرق وقت تجهيزها أكثر من 3 ساعات، ويطبع عادة المستفيد عدداً من النسخ الاحتياطية 4 أو 5 نسخ، ويعطيها لبعض زملائه في العمل ممن يتضامنون معه، أو للمستخدمين وعمال النظافة لـ "التبصيم" بدلاً عنه.