وسط صمت الأونروا ومنظمة التحرير

40 يوما على حصار مخيم خان الشيح دون تحريك ساكن

الثلاثاء 08 نوفمبر 2016 12:23 م بتوقيت القدس المحتلة

40 يوما على حصار مخيم خان الشيح دون تحريك ساكن

قناة الأقصى-دمشق

أفادت مجموعة العمل من أجل فلسطينيي سوريا بأن الحصار المشدد المفروض على مخيم خان الشيح للاجئين الفلسطينيين بريف دمشق دخل يومه الـ 40، حيث يعاني أكثر من 12 ألف مدني بينهم 3 آلاف طفل من نفاد جميع المواد الطبية والإغاثية.

وأضافت المجموعة في بيان لها، أن الحصار يتزامن مع حملة عسكرية مكثفة تستهدف المخيم منذ أكثر من شهر استخدمت فيها الأسلحة الثقيلة والبراميل المتفجرة والقنابل العنقودية والحارقة، والتي تسببت بوقوع العشرات بين ضحية وجريح.

ورغم قساوة ما يتعرض له المخيم إلا أن ناشطين أكدوا أن أيًا من وكالة "الأونروا" أو السفارة الفلسطينية في دمشق أو فصائل منظمة التحرير لم تحرك ساكناً ولم تبذل أي جهد لوضع حد لحصار المخيم.

يذكر أن مجموعة العمل كانت أعلنت في وقت سابق مخيم خان الشيح بريف دمشق مخيماً محاصراً، وذلك بعد قطع جميع الطرقات المؤدية إلى المخيم، مما ينذر بوقوع كارثة إنسانية قد تطال 12 ألف مدني داخل المخيم.