الوزير مأمون أبو شهلا تلفزيون فلسطين إزالة الصورة من الطباعة

تلفزيون فلسطين يحرض على أنفاق المقاومة مستخدماً تصريحات قادة صهاينة

قناة الأقصى - غزة

استنكر القيادي في حركة حماس والنائب في المجلس التشريعي الفلسطيني الدكتور صلاح البردويل مهاجمة "تلفزيون فلسطين" لأنفاق المقاومة مستخدماً تصريحات قادة الاحتلال وناطقيه العسكريين.

وقال البردويل خلال برنامج "ملفات" الذي يبث على شاشة قناة الأقصى مساء الثلاثاء، أن تلفزيون فلسطين استخدم مانشيتات معادية للمقاومة خلال حديث بثه مع وزير العمل مأمون أبو شهلا "دون أن تصدر عنه" لإحداث وقيعة بين الوزير والمقاومة والشعب الفلسطيني.

وأضاف البردويل أن ما قام به تلفزيون فلسطين هو "عار" كبير جداً ملتصق به والقائمين عليه الذين يحاربون المقاومة ولا يدخرون جهداً بالتشكيك بها وبجدواها، وأن علامات استفهام كبيرة توضع على السياسة الإعلامية الإجرامية المتصهينة لتلفزيون فلسطين التابع لرئيس السلطة محمود عباس.

وقال أن أنفاق المقاومة تضاء بدماء الشهداء وصمتهم وجهادهم وصبرهم وهم ينحتون في الصخر من أجل كرامتنا، والتي أوجعت الاحتلال وأرهقت ترسانته العسكرية.

وكان تلفزيون فلسطين قد عرض حلقة حول أزمة الكهرباء، حيث ظهر عنوان الحلقة مقتبس من تغريدة لمنسق الاحتلال "غزة تعيش في ظلام.. والأنفاق مُضاءة" في محاولة للمز بأنفاق المقاومة وتحريض الشعب الفلسطيني ضدها.

يذكر أن قطاع غزة يشهد أزمة انقطاع للتيار الكهربائي منذ 10 سنوات، بعد قصف الاحتلال لمحطة التوليد الوحيدة، علاوة على عدم وفاء حكومة الحمدالله بالتزاماتها تجاه القطاع وفرض ضرائب على دخول الوقود الخاص بتشغيل محطة الكهرباء.

من جهته نفى الوزير مأمون أبو شهلا أمس الثلاثاء أنه هاجم أنفاق المقاومة وقال إنه مؤمن بأن المقاومة الفلسطينية هي أشرف ما أفرزته نضالات الشعب الفلسطيني عبر المئة عام الماضية وأن كل فرد من أبناء المقاومة له في نفسه مرتبة القديس يحترمه بكل ما يستطيع وأن هذا الموضوع جزء من عقيدته الوطنية والدينية.

وأضاف أبو شهلا في بيان صحفي، أنه غير مسئول عن أى مانشيتات قد بثها تلفزيون فلسطين مع المقابله نظراً لأن المقابلة كانت مسجلة مسبقاً وانه لم يكن على علم وليس لدىه أى مسئولية عما يتم بثه من مانشيتات مصاحبة للمقابلة.